جزر القمر
    العاصمة : موروني
    كود اتصال الاتحاد القمري : +269
    خط العرض : -11.875001
    خط الطول : 43.872219
    المنطقة الزمنية : UTC/GMT +3 HOUR
    العملة : الفرنك القمري
    المساحة : 2,170 كم²
    عدد السكان : 795,601 نسمة
تحويل العملة

الكمية
من :
الى :

الحدود

في مقالنا هذا سيكون لنا وقفة مع جزر القمر – والذي الاسم الرسمي لها هو جمهورية جزر القمر الإسلامية الاتحادية – من حيث الموقع الجغرافي والمساحة وعدد السكان واللغة الرسمية وبعض عادات وتقاليد سكان جزر القمر إضافة إلى ذكر نبذة تاريخية عن قدوم العرب لجزر القمر.

سبب التسمية

تعود هذه التسمية إلى أوائل القرن الثاني للهجرة، ويرجع البعض سبب التسمية إلى أن الرحالة العرب – والذين تعود أصولهم إلى مسقط وحضرموت وعدن- حيث هبطوا على ساحل هذه الجزر وكان القمر آنذاك بدراً لذلك أطلقوا عليها اسم جزر القمر، وبعض الآراء تعزو السبب إلى كون هذه الجزر تشبه القمر في شكلها.

نبذة تاريخية عن قدوم العرب لجزر القمر

سكن جزر القمر قديماً شعوب من العنصر الماليزي، تلاهم الأدوميون وذلك في عهد النبي سليمان بن داود عليهما السلام، وفي القرن الخامس للهجرة قدم إليها الزنوج من زنجبار، وفي القرن السابع الميلادي جاء إليها العرب فوصلها الدين الإسلامي، وأخذت بعض الهجرات العربية تتوافد إليها من اليمن وحضرموت وعمان وكان منهم صيادون وقد استقرّوا هناك وبدأت تلك الجزر تأخذ الطابع العربي نتيجة ذلك واندمج العرب مع السكان الأصليين.

تضاريس جزر القمر

تصل المساحة الجغرافيّة الإجماليّة لجُزر القمر كافّةً إلى حوالي 3468كم²، وتُشكّل أراضيها أربع جُزر، وهي:

  • جزيرة القمر الكُبرى: هي أكبر جزيرة بين جُزر القمر؛ إذ تصل مساحتها الجغرافيّة إلى 2380كم²، وتُعتبر الجزيرة الرئيسيّة بين الجُزر؛ لأنّها تحتوي على العاصمة موروني، والمَقرّ الخاصّ في الحكومة، والبرل
  • جزيرة أنجوان: هي ثاني جزيرة من حيث المساحة الجغرافيّة بعد جزيرة القمر الكبرى، وتصل مساحتها إلى 424كم²، وتحتوي على العديد من النّباتات الخضراء، وخصوصاً الورود والزّهور، ممّا أدّى إلى معرفتها بين النّاس بمُسمّى الجزيرة المُعطّرة.
  • جزيرة مايوت: هي ثالث جزيرة من ضمن جُزر القمر، وتتشارك في حدودها مع جزيرة مدغشقر، أمّا مساحتها الجغرافيّة فتصل إلى 374 كم²، وكانت في الماضي عاصمةً لجُزر القمر، وغالبيّة سكانها من أصول أوروبيّة.
  • جزيرة موهيلي: هي رابع جزيرة في اتّحاد جُزر القمر، ويُطلَق عليها مُسمّى الجزيرة الخضراء، وتصل مساحتها الجغرافيّة إلى 290كم².

وتشارك الجُزر الأربع الرئيسيّة مجموعة من الجُزر الصّغيرة الأخرى، والتي تُعتبر غير مأهولة في السُكّان، كما تتميّز جزر القمر بموقعها الجغرافيّ الذي يقع في الجهة الجنوبيّة من خط الاستواء، وشرقيّ خط غرينتش، وفي القرب من وسط مضيق موزمبيق بجانب المُحيط الهندي؛ لذلك ساهم هذا الموقع الاستراتيجيّ لجُزر القمر في تعزيز دورها في النّقل البحريّ التجاريّ.

المناخ

إنّ المناخ السّائد في جُزر القمر هو مناخٌ استوائيّ، وعادةً يتوزّعُ على موسمين، هما: الموسم الأول هو فترة الجفاف الذي تكون فيه حالة الطّقس دافئةً، ويمتدّ بين شهور أيّار (مايو) إلى تشرين الأول (أكتوبر).

أمّا الموسم الثّاني فهو موسم الرّطوبة الذي يمتدّ بين نوفمبر (تشرين الثاني) إلى نيسان (أبريل)، وتصل درجة الحرارة العُظمى في شهر نوفمبر إلى 33 درجةً مئويّةً، أمّا نسبة هطول الأمطار الأكثر ارتفاعاً فتحدث في شهر كانون الثّاني (يناير)، وفي المواسم الأُخرى تصل درجة الحرارة العُظمى إلى 29 درجةً مئويّةً.